|   

كوريا الشمالية تلوح بـ «التنفيس» عن غضبها نوويا­ً في اليابان وأميركا

النسخة: الرقمية
آخر تحديث: سيول، نيودلهي – رويترز 

صعّدت كوريا الشمالية تهديدها للولايات المتحدة واليابان لدعمهما عقوبات جديدة ضدها أقرها مجلس الأمن الإثنين الماضي، إذ لوحت اليوم (الخميس) باستخدام سلاحها النووي لـ «إغراق اليابان» وتحويل أميركا إلى «رماد وظلام».

وذكرت «وكالة الأنباء الكورية المركزية» نقلاً عن بيان نشرته لجنة السلام لكوريا وآسيا والمحيط الهادئ، المعنية بعلاقات بيونغيانغ الخارجية ودعايتها أن «جزر الأرخبيل الأربع ينبغي إغراقها في البحر بالقنبلة النووية... لم تعد هناك حاجة إلى وجود اليابان بالقرب منا».

ودعت اللجنة أيضاً إلى تفكيك مجلس الأمن الذي وصفته بأنه «أداة للشر تتكون من دول مرتشية تتصرف بأوامر الولايات المتحدة».

وجاء في البيان: «فلنحول الولايات المتحدة إلى رماد وظلام. فلنُنفس عن غضبنا باستخدام كل وسائل الانتقام». ووصف البيان كوريا الجنوبية بأنهم «خونة وكلاب الولايات المتحدة».

من جهته، عارض رئيس كوريا الجنوبية مون جيه إدخال أسلحة نووية إلى بلاده، على رغم التهديدات النووية من قبل كوريا الشمالية. ونقل البيت الأزرق الرئاسي عن مون قوله في مقابلة مع شبكة «سي إن إن» التلفزيونية الأميركية إن «إدخال الأسلحة النووية إلى كوريا الجنوبية سيجعل من المستحيل على الكوريتين تحقيق السلام في ما بينهما، ويمكن أن يطلق سباق تسلح نووي في شمال شرقي آسيا».

وانتقدت اليابان البيان الكوري الشمالي بشدة، وقال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوجا في مؤتمر صحافي: «هذا الإعلان استفزازي وشائن إلى أقصى حد. إنه يزيد بشدة التوتر في المنطقة وغير مقبول بالمرة».

ودعا رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي اليوم إلى تطبيق صارم لقرار صادر من الأمم المتحدة ضد كوريا الشمالية، بسبب أحدث تجاربها النووية وقال إن «على العالم إجبار بيونغيانغ على تغيير سياستها».

وأدلى آبي بهذه التصريحات خلال زيارة إلى الهند تهدف إلى تعميق العلاقات الاقتصادية والدفاعية لتحقيق التوازن مع قوة الصين الآخذة في الصعود. وأضاف أن «نيودلهي تساند طوكيو في تصميمها على اتخاذ رد حازم تجاه بيونغيانغ».

وتابع «أود أن أناشد العالم مع رئيس الوزراء مودي بأننا في حاجة لأن تغير كوريا الشمالية سياساتها من خلال التطبيق الشامل لقرار مجلس الأمن الذي اتخذه المجتمع الدولي أخيراً»، مؤكداً أن «رئيس الوزراء مودي وأنا نتفق تماماً على هذا».

وتصاعد التوتر في المنطقة بشدة منذ أن أجرت كوريا الشمالية سادس وأقوى تجاربها النووية في الثالث من أيلول (سبتمبر) الجاري.

وصوت مجلس الأمن الذي يضم 15 عضواً بالإجماع لمصلحة قرار أعدته الولايات المتحدة وجولة جديدة من العقوبات الإثنين الماضي رداً على التجربة، حيث حظر صادرات كوريا الشمالية من المنسوجات وهي ثاني أكبر صادراتها بعد الفحم والمعادن، كما قيد وارداتها من الوقود.

وردت كوريا الشمالية على إجراءات المجلس التي أيدتها الصين وروسيا اللتان تتمتعان بحق النقض (الفيتو)، بتكرار التهديدات بتدمير الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 
 

ألمانيا تعتقل ستة سوريين بتهمة التخطيط لاعتداء  |  بتوقيت غرينتشلندن مستعدة لتحسين عرضها لتسوية فاتورة «بريكزيت»  |  بتوقيت غرينتش50 قتيلاً بهجوم انتحاري استهدف مسجداً في نيجيريا  |  بتوقيت غرينتشسيول وطوكيو ترحبان بإعادة إدراج بيونغيانغ في قائمة الإرهاب  |  بتوقيت غرينتشالأمم المتحدة تحذر من نزاع في غزة في حال فشل اتفاق المصالحة  |  بتوقيت غرينتشرياض حجاب يستقيل من رئاسة «الهيئة العليا للمفاوضات»  |  بتوقيت غرينتشاعتقال 33 يهودي متشدد خلال تظاهرة ضد التجنيد الإلزامي  |  بتوقيت غرينتشالخارجية الأميركية تتهم تيلرسون بانتهاك حظر تجنيد الأطفال  |  بتوقيت غرينتشبوتين والأسد يبحثان في سوتشي مستقبل حل سياسي في سورية  |  بتوقيت غرينتشدعوة لجلسة طارئة لمجلس حقوق الانسان في شأن الروهينغا  |  بتوقيت غرينتش