|   

«تكفى يا سعد.. هزت الوطن ولم تهز القاتل»

النسخة: الورقية - سعودي
آخر تحديث: الأحساء - محمد الرويشد 

في المتداول المحلي «كلمة تكفى تهز الرجاجيل»، إلا أنها لم تهز «داعشي» قتل ابن عمه يوم عيد الأضحى، فلا حرمة قرابة ولا حرمة مناسبة دينية تحولت من الفرح إلى الصدمة وصولاً إلى الهلع، بل ولا يزال صدى صوت القتيل وهو يتوسل القاتل بـ«تكفى يا سعد»، يرن في أذان كل من شاهد المشهد الذي وثقه مرافق القاتل.

مع بداية محاكمة القاتل (سعد) في المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض أمس (الأربعاء)، والذي هز بجريمته المجتمع السعودي، التي جاءت متزامنة مع موجة القتل والتنكيل والخوف والإرهاب الذي تبنته منظمة داعش الإرهابية، لتكمل سلسلة من جرائم قتل الأقارب، فلم تسلم الأمهات ولا الآباء ولا حتى الأخوة أو من يشتركون معه بصلة الدم، من القتل بدم بارد، ليتصدر في وقته وسم «تكفى يا سعد» الترند السعودي، وليلقى رفضاً وغضباً اجتماعياً قبل أن تعلن وزارة الداخلية القبض على قاتل ابن عمه.

تبنى تنظيم داعش الإرهابي مشروع تصفية الأهل والأقارب، وخصوصاً من ينتمون لوزارة الداخلية، والمقتول كان أحد أفراد القوات المسلحة في محافظة الخرج، لتنتهي حياته برصاص ابن عمه، وليبقى صدى صوته غائراً بين أحجار جبل قرية عمائر بن صنعاء في حائل.

حول مغردون عبارة القتيل «تكفى يا سعد» إلى «تكفى يا أمن» في دلالة على إيقاع أقصى العقوبة على هذا الشخص الذي لم يرحم توسل ابن عمه الذي كان ذنبه الوحيد أنه أحد رجال الأمن، وكان دمه مبايعة للتنظيم المجرم.

أشعلت تفاصيل المحاكمة الرأي العام ومرتادي وسائل التواصل الاجتماعي، لكونها الجريمة التي ضيعت فرحة عيد الأضحى، وصوت القتيل مايزال في الذاكرة حتى تنفيذ أقسى عقوبة تردع من تسول له نفسه العبث بأمن وأمان المجتمع السعودي.

This article has been published at alhayat.com. Unauthorised replication is not allowed.


 
 

استمرار هطول الأمطار على بعض مناطق المملكة  |  بتوقيت غرينتش«التعليم» تحل «وكالة المناهج» وتوزع مهامها على جهات عدة  |  بتوقيت غرينتش«البيئة»: «سجل» لا يتضمن فروض رسوم على المزارعين  |  بتوقيت غرينتش«التجارة» تضبط 352 ألف منتج مخالف في فبراير  |  بتوقيت غرينتشمصادرة 5 آلاف عدسة طبية مخالفة في المدينة المنورة  |  بتوقيت غرينتش«تعليم جدة» تنظم لقاء لقادة وقائدات المدارس «كلنا مؤثرون»  |  بتوقيت غرينتش«ينبع»: تدشين معرض «رفق» الإرشادي لخفض العنف المدرسي  |  بتوقيت غرينتشالجبير: قطر تختبئ وراء جانب مظلم يدعم الإرهاب.. و«نووي إيران» يعاني من نواقص  |  بتوقيت غرينتش«البيئة»: لم نسجل إصابات «إنفلونزا الطيور» خلال 24 ساعة  |  بتوقيت غرينتش6 في المئة من محال الاتصالات تخالف قرار التوطين  |  بتوقيت غرينتش